اليمن .. مجلس القيادة الرئاسي يطالب الأمم المتحدة بالضغط على الحوثيين

ديبريفر
2022-05-19 | منذ 7 شهر

نيويورك (ديبريفر) - طالب مجلس القيادة الرئاسي في اليمن، الأمم المتحدة، بالضغط على جماعة أنصار الله (الحوثيين)، لاستكمال تنفيذ كافة بنود اتفاق الهدنة الإنسانية التي تستمر شهرين.
جاء ذلك في رسالة من رئيس مجلس القيادة الرئاسي اليمني، سلمها وزير الخارجية أحمد بن مبارك إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش.
وقال وزير الخارجية اليمني، إن الرسالة "تطالب الأمم المتحدة بممارسة كافة الضغوط لاستكمال تنفيذ كافة بنود الاتفاق وعلى رأسها رفع الحصار عن محافظة تعز وفتح المعابر والطرق وتسهيل انتقال المواطنين، وكذا تخصيص رسوم الشحنات النفطية الواردة لميناء الحديدة لتسليم مرتبات الموظفين".
واتهم جماعة الحوثيين بـ "التنصل والتهرب من الإيفاء بالتزاماتها وهو ما يُنذر بزعزعة هذا الاتفاق"، مشدداً على أهمية ممارسة الأمم المتحدة الضغوط الكافية على الحوثيين لتنفيذ الجزء المتعلق برفع الحصار عن تعز، وفقاً لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في الرياض وعدن. 
وفي الثاني من أبريل الماضي، دخلت هدنة إنسانية برعاية الأمم المتحدة، حيز التنفيذ لمدة شهرين قابلة للتجديد، تتضمن إيقاف العمليات العسكرية الهجومية براً وبحراً وجواً داخل اليمن وعبر حدوده.
كما تتضمن الهدنة تيسير دخول 18 سفينة تحمل الوقود إلى موانئ الحديدة غرب اليمن، والسماح برحلتين جويتين من وإلى مطار صنعاء الدولي أسبوعياً، وعقد اجتماع بين الأطراف للاتفاق على فتح الطرق في تعز وغيرها من المحافظات لتحسين حرية حركة الأفراد داخل اليمن.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet