واشنطن نحث أطراف الصراع اليمني على التفاوض بحسن نية لفتح الطرقات

ديبريفر
2022-05-26 | منذ 1 شهر

واشنطن (ديبريفر) - حثت الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الخميس، أطراف الصراع في اليمن، على التفاوض بحسن نية لفتح الطرقات المغلقة في محافظات البلاد.
وقال المبعوث الأمريكي الخاص لليمن، تيموثي ليندركينغ في بيان ،  "خلال الأيام القليلة القادمة، نحث الأطراف على التفاوض بحسن نية لضمان أن تكون الطرق مثل تلك المؤدية لتعز، ثالث أكبر المدن في اليمن، مفتوحة لصالح الناس في أسرع وقت ممكن".
وأضاف " كما أننا نأمل أن تكون هذه بداية حوار بناء بين الأطراف مما يؤدي إلى تحسين حرية الحركة، ويحدد الحلول الوسط الأخرى التي يمكن أن تقدمها الأطراف لجلب مزيد من الراحة الملموسة للشعب اليمني.
ويوم الأربعاء بدأت اجتماعات بين ممثلي الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، وجماعة أنصار الله (الحوثيين)، في العاصمة الأردنية عمان حول فتح الطرق في تعز ومحافظات أخرى بموجب الهدنة تحت رعاية المبعوث الأممي إلى  اليمن هانس غروندبرغ.
وقال غروندبرغ في بيان، إن نجاح هذا الاجتماع لفتح الطرق سيكون نجاحاً جماعياً لليمن."
وأضاف "نريد أن ندعم الأطراف في وضعهم على مسار قد يساهم في إخراج اليمن من دوامة العنف التي أدت إلى تقييد حرية الناس بالتنقل لأكثر من سبع سنوات."
وتابع غروندبرغ "لقد عانى اليمنيون لفترة طويلة من أثر إغلاق الطرق. يعد فتح الطرق في تعز وغيرها من المناطق عنصراً جوهرياً من الهدنة، إذ سيسمح ذلك بلمّ شمل العائلات التي فرقتها جبهات النزاع، وللأطفال أن يذهبوا إلى المدارس، وللمدنيين أن يصلوا إلى أماكن عملهم والمستشفيات، ولاستعادة حركة التجارة الحيوية."


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet