جماعة الحوثيين ترفض رسمياً مقترحاً أممياً لفتح طرق تعز باليمن

ديبريفر
2022-06-22 | منذ 4 يوم

صنعاء (ديبريفر),رفضت جماعة أنصار الله (الحوثيين)، رسمياً، مقترح الأمم المتحدة بشأن فتح الطرقات في محافظة تعز جنوب غربي اليمن.
جاء ذلك في رسالة وجهها رئيس فريق الحوثيين في مفاوضات عمان بشأن الطرق، يحيى الرزامي، إلى مبعوث الأمم المتحدة لليمن هانس غروندبرغ.
وأكد الرزامي تمسك جماعته بمقترحها الأحادي الذي قدمته قبيل الجولة الثانية من مفاوضات عمّان، ورفضها لمقترح غروندبرغ. 
وقال إن الطريق الذي اقترحه المبعوث الأممي (عصيفرة - سوفتيل) يحتاج لمزيد من الدراسة وأنه سيتم مناقشته في اللقاء المشترك المقبل. 
وجدد المسؤول الحوثي، عرض المقترح الأحادي لفتح الطرق وذلك على مرحلتين، تشمل الأولى فتح طريق "صالة ـ أبعرـ الصرمين ـ الدمنة ـ الحوبان ـ خط صنعاء"، وطريق لحج عدن : "الشريحة ـ كرش ـ الراهدة ـ الحوبان ـ خط صنعاء ".
 فيما تشمل المرحلة الثانية : طريق الستين الخمسين الدفاع الجوي مدينة النور، في مقابل فتح الحكومة اليمنية طريق الضالع "مريس ـ دمت. 
وأشار الرزامي إلى أنه بعد استكمال تنفيذ المرحلتين يتم الدراسة والمناقشة بين الأطراف بخصوص فتح بقية الطرق في المحافظات الأخرى، مشدداً بهذا الخصوص على طريق "مأرب ـ نخلا ـ مفرق الجوف ـ صنعاء". 
وكان المبعوث الأممي قد قدم مقترحا منقحاً، يقضي"بإعادة فتح الطرق تدريجياً بما في ذلك آلية للتنفيذ وضمانات لسلامة المسافرين المدنيين"، وفق بيان أصدره في ختام مفاوضات عمّان خلال يونيو الجاري. 
وحسب البيان "يدعو المقترح المُنقَّخ لإعادة فتح طرق، بما فيها خط رئيسي، مؤدية إلى تعز ومنها إضافة إلى طرق في محافظات أخرى بهدف رفع المعاناة عن المدنيين وتسهيل وصول السلع".
وأشار إلى أن "المقترح يأخذ بعين الاعتبار مقترحات ومشاغل عبّر عنها الطرفان، بالإضافة إلى ملاحظات قدمها المجتمع المدني اليمني".
وسبق أن أعلنت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، موافقتها على المقترح الأممي الذي قالت إنه "يلبي الحد الأدنى من مطالب أبناء محافظة تعز"، مطالبة بضغط دولي لتنفيذه.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet