بريطانيا ضبطت شحنة أسلحة إيرانية كانت في طريقها للحوثيين

ديبريفر
2022-07-08 | منذ 1 شهر

لندن (ديبريفر) - أعلنت الحكومة البريطانية، يوم الخميس، أن قوات البحرية الملكية صادرت في أوائل عام 2022 أسلحة وصواريخ متطورة في زوارق سريعة في المياه الدولية جنوب إيران، كانت في طريقها إلى جماعة أنصار الله (الحوثيين)، في اليمن.
وأفاد بيان للحكومة البريطانية أن الأسلحة المضبوطة شملت صواريخ أرض - جو ومحركات لصواريخ كروز، يصل مداها إلى 1000 كيلو متر بما يخالف قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2216 (2015).
وأشارت إلى أن مصادرة الأسلحة أثناء عمليات الأمن البحري الروتينية في 28 يناير و 25 فبراير 2022م.
وقال وزير القوات المسلحة جيمس هيبي  إن "المملكة المتحدة ملتزمة بدعم القانون الدولي، في مواجهة العدوان على أوروبا من خلال اعتراض شحنات الأسلحة غير القانونية التي تؤدي إلى حالة عدم الاستقرار في الشرق الأوسط".
وأضاف "ستواصل المملكة المتحدة العمل لدعم سلام دائم في اليمن وهي ملتزمة بالأمن البحري الدولي حتى تتمكن السفن التجارية من العبور بأمان دون أي تهديدات".
وحسب البيان تمت إعادة الشحنات المضبوطة إلى بريطانيا للتحليل الفني، حيث كشف التحليل أن الشحنة تحتوي على محركات صاروخية لصواريخ كروز ومجموعة من 358 صاروخ أرض - جو.
كما احتوت الشحنة على 351 صاروخ كروز بمدى 1000 كيلومتر، ويستخدمه الحوثيون بانتظام لضرب أهداف في السعودية، كما كان هو نفس نوع السلاح المستخدم في مهاجمة أبوظبي في 17 يناير 2022، مما أدى إلى مقتل ثلاثة مدنيين.
واستضافت وزارة الدفاع البريطانية، يوم الجمعة 24 يونيو/حزيران، فريق الخبراء المشكل بموجب قرار مجلس الأمن رقم 2140 (2014) بشأن النزاع في اليمن، وتفقدت اللجنة الأسلحة المضبوطة وتلقت إحاطة فنية من محللي استخبارات الدفاع في المملكة المتحدة.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet