الولايات المتحدة تطالب الحوثيين بالتعامل الإيجابي مع جهود السلام الأممية

ديبريفر
2022-07-16 | منذ 4 أسبوع

الرياض (ديبريفر) - حذرت الولايات المتحدة الأمريكية من خطورة الوضع الإنساني في تعز جراء استمرار جماعة الحوثيين بحصار المدينة ورفضهم كل المقترحات التي قدمها المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ لفتح الطرق.

وقال المبعوث الأمريكي الخاص إلى اليمن تيم ليندركينغ، في مقابلة مع قناة (سي إن إن)، "إن الوضع الإنساني في تعز التي تعد الأكبر من حيث الكتلة السكانية في اليمن ينذر بالخطر مع استمرار رفض الحوثيون العديد من مقترحات الأمم المتحدة لفتح طرق الوصول الرئيسية الحيوية إلى المدينة".

وطالب ليندركينغ الحوثيين بإبداء حسن النية والتعامل بشكل إيجابي مع الأمم المتحدة وجهود مبعوثها الخاص هانز غروندبرغ.

 وقال: "يجب على الحوثيين إظهار حسن النية، والعمل الإيجابي مع الأمم المتحدة".
معرباً في السياق عن خشيته أن تصبح الأزمة اليمنية طي النسيان وخارج الحسابات.

 ولفت ليندركينغ إلى أن زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى السعودية ستمثل فرصة لمناقشة الوضع في اليمن.

وأضاف: "أعتقد أن السعودية والولايات المتحدة وجميع الشركاء الإقليميين الآخرين، لعبوا دوراً بارزاً في جعلنا نصل إلى هذه النقطة، لذلك أعتقد أنها لحظة عظيمة كي يبرز موضوع اليمن بين هذه المجموعة في رحلة الرئيس".

واستطرد ليندركينغ، في سياق حديثه عن الهدنة قائلا: "أعتقد أنها أثرت بشكل ملحوظ على الأرض، وأن اليمنيين يشعرون بذلك.
وأوضح : "عندما يكون هناك وقود أكثر في الأسواق يمكن للمستشفيات أن تعمل، ولشبكات النقل أن تشتغل، وللمطاحن أن تنتج طعاماً، لكن لا يزال الطريق طويلاً، فهذا ليس سلاماً وإنما مجرد هدنة فقط".

وقال الوسيط الامريكي إن هناك العديد من القرارات الصعبة التي ينبغي اتخاذها من أجل الوصول الى سلام شامل ودائم في اليمن لرفع المعاناة بشكل كامل عن اليمنيين.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet