التحالف ينفي شن أي غارات جوية في اليمن منذ ابريل الماضي

ديبريفر
2022-07-20 | منذ 4 أسبوع

الرياض (ديبريفر) - نفى التحالف العربي الذي تقوده السعودية، اليوم الأربعاء، تنفيذ أية هجمات جوية ضد في اليمن منذ بدء سريان الهدنة التي ترعاها الأمم المتحدة مطلع شهر ابريل الماضي.

وذكرت قيادة القوات المشتركة للتحالف في بيان رسمي نشرته وكالة الأنباء الرسمية السعودية "واس"، أن مزاعم الحوثيين بشأن تعرضهم لضربات جوية من قبل مقاتلات التحالف في محافظة الضالع أو غيرها هي مزاعم "عارية عن الصحة".

وأكد البيان إن"الضربات الجوية للتحالف توقفت مع بدء سريان الهدنة"، مضيفا أنه: "يتخذ الإجراءات كاملة لتثبيت الهدنة ودعمها بين الأطراف اليمنية".

يأتي ذلك غداة اتهامات حوثية للتحالف بمواصلة خرق الهدنة وعدم الالتزام بها من خلال استمرار العمليات الجوية الاستطلاعية والهجومية التي ينفذها الطيران الحربي للتحالف.

وكان كبير مفاوضي جماعة أنصار الله (الحوثيين) محمد عبد السلام، قال الثلاثاء، إن التحالف غيرملتزم ببنود الهدنة السارية في اليمن، مبرراً عدم موافقة جماعته على المقترح الأممي لفتح الطرق بارتباط الملف بالوضع العسكري ووقف إطلاق النار.

ونقلت قناة "المسيرة" عن عبدالسلام قوله إن "اتفاق الهدنة واضح ومعلن وما تم تنفيذه يتحدث عن نفسه..
مضيفاً بالقول : "هناك التزام لا بأس به فيما يتعلق بالعمليات الواسعة، لكن الطيران التجسسي لم يتوقف والطيران الحربي نفذ عدداً من الغارات أدت لسقوط قتلى".

وفي الثاني من يونيو الماضي، أعلنت الأمم المتحدة موافقة الأطراف في اليمن، على مقترح أممي بتمديد الهدنة السارية في اليمن منذ الثاني من أبريل الماضي، لمدة شهرين إضافيين تنتهي مطلع أغسطس المقبل.

وتضمنت الهدنة الأممية، إيقاف العمليات العسكرية الهجومية براً وبحراً وجواً داخل اليمن وعبر حدوده، اضافة لبنود أخرى تتعلق بفتح مطار صنعاء وميناء الحديدة ورفع الحصار عن مدينة تعز.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet