تظاهرة في تعز أمام مقر مسؤول أممي تنديداً باستهداف الحوثيين للأطفال

ديبريفر
2022-07-24 | منذ 3 أسبوع

تعز (ديبريفر) - تظاهر عشرات اليمنيين مساء السبت، أمام مقر مسؤول أممي، في مدينة تعز جنوب غربي البلاد، تنديداً باستهداف جماعة أنصار الله (الحوثيين)، أطفال في المدينة التي تسيطر عليها الحكومة المعترف بها دولياً.
ورفع المتظاهرون من أهالي الضحايا أمام مقر إقامة العميد أنطوني هيوارد المستشار العسكري للمبعوث الأممي لليمن، الذي يزور المدينة حاليا للاطلاع على الأوضاع الأمنية والعسكرية، لافتات نددت باستهداف الحوثيين للأطفال واستمرارهم في فرض الحصار على المدينة.
واستنكر بيان صادر استهداف الأطفال، "مطالبا بمحاسبة الحوثيين على جرائمهم في المدينة".
وأدان البيان "استمرار الحديث عن تمديد الهدنة قبل إلزام الحوثيين بوقف الهجمات على المدنيين وفك الحصار عن المدينة"، مطالبا مجلس القيادة الرئاسي "بعدم القبول في تمديد الهدنة إلا بعد إلزام الحوثيين بتنفيذ جميع بنودها دون قيد أو شرط".
كما طالب البيان "الأمم المتحدة ومبعوثها الخاص بإدانة انتهاكات جماعة الحوثي اليومية والضغط عليها لوقف هجماتها على المدينة".
وفي وقت سابق السبت أصيب 11 طفلا تتراوح أعمارهم بين الثالثة والعشر سنوات، بقصف للحوثيين استهدف حي الروضة وسط مدينة تعز، أثناء لهو الأطفال قرب منازلهم، وفقاً لمصادر محلية وطبية.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet