مجلس الأمن يحث الأطراف اليمنية على تحويل الهدنة الى سلام دائم

ديبريفر
2022-08-05 | منذ 1 أسبوع

نيويورك (ديبريفر) - دعا مجلس الأمن الدولي، يوم الخميس، جميع أطراف النزاع في اليمن إلى اغتنام تمديد الهدنة الإنسانية لشهرين إضافيين لتكثيف المفاوضات على وجه السرعة للتوصل إلى اتفاق شامل ينهى الحرب المستمرة منذ سنوات.

وحث المجلس في بيان له، أطراف الصراع على إجراء مفاوضات حول اقتراح الهدنة الذي وضعه مبعوث الأمم المتحدة هانز غروندبرغ، وترجمته إلى وقف دائم لإطلاق النار وزيادة الفوائد لليمنيين.

وأعتبر مجلس الأمن أن هذه الهدنة تمثل "أهم فرصة للسلام وحماية المدنيين من الحرب التي يشهدها اليمن منذ سنوات".

مؤكداً أن الهدنة وفرت أساساً مستقراً للتقدم في المحادثات على المسارات الاقتصادية والأمنية، والشروع في مناقشات متعمقة وشاملة على المسار السياسي.

وعبر المجلس عن قلقه بشأن عدم إحراز تقدم بشأن ملف فتح الطرق بمدينة تعز تماشيا مع مقترحات الأمم المتحدة الأخيرة.

ودعا جماعة الحوثي إلى التحرك بمرونة في المفاوضات وفتح الطرق الرئيسية على الفور.

وكان المبعوث الأممي إلى اليمن هانز غروندبرغ، أعلن الثلاثاء التوصل لاتفاق جديد بتمديد الهدنة الأممية لشهرين إضافيين.

وتعهد غروندبرغ بتكثيف المفاوضات للوصول إلى توافق على القضايا الجوهرية وصولاً الى اتفاق موسع لهدنة طويلة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet