وزير يمني سابق: تحرك فرنسي لتأمين "بلحاف" وإعادة تصدير الغاز

ديبريفر
2022-08-17 | منذ 2 شهر

عمان (ديبريفر) - كشف وزير يمني سابق، اليوم الأربعاء، عن تحرك فرنسي للتواجد عسكرياً في اليمن، ضمن ترتيبات استئناف تصدير الغاز عبر ميناء بلحاف في محافظة شبوة شرقي البلاد.
وقال وزير الخارجية اليمني الأسبق، أبو بكر القربي، عبر "تويتر"، "تتوالى المعلومات حول تحضيرات تجري لتصدير الغاز من منشأة بلحاف وأنه قد يكون سبب أحداث شبوة" في إشارة إلى المواجهات التي اندلعت بين القوات الحكومية وقوات دفاع شبوة والعمالقة المدعومة من الإمارات.
وأشار إلى وجود تحرك فرنسي نشط  إذ تتفاوض مع بعض دول الإقليم وأطراف الصراع اليمنية لتصديره في ظل ارتفاع أسعار الغاز دولياً ولتخفيف الضغط الروسي على أوروبا ".
وأضاف المسؤول اليمني، أن المفاوضات شملت أيضاً "توفير الحماية للمنشأة عبر الفيلق الفرنسي الأجنبي".
وتتمركز قوات إماراتية في منشأة بلحاف، أهم منشأة يمنية لتصدير الغاز المسال وحولتها إلى قاعدة عسكرية، ومنعت استئناف تصدير الغاز، رغم الدعوات المتكررة من محافظ شبوة السابق، محمد صالح بن عديو، بإخلاء المنشأة خلال فترة توليه للمنصب.
والأسبوع الماضي، اندلعت مواجهات بين قوات حكومية وأخرى مدعومة من أبوظبي، في محافظة شبوة، حيث تمكنت الأخيرة من السيطرة على مدينة عتق، عاصمة المحافظة بعد تدخل الطيران الإماراتي في المعركة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet