قوات مدعومة إماراتيا تحكم سيطرتها على منشآت النفط الحيوية بشبوة

ديبريفر
2022-08-20 | منذ 4 شهر

شبوة (ديبريفر) - أحكمت ألوية العمالقة الجنوبية وقوات دفاع شبوة التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً اليوم السبت، سيطرتها على معاقل النفط الاستراتيجية في محافظة شبوة، وذلك بعد أيام من بسط كامل نفوذها على مدينة عتق في أعقاب مواجهات عنيفة انتهت بدحر القوات الحكومية منها.

وقالت مصادر محلية، أن ألوية العمالقة الجنوبية وقوات دفاع شبوة تمكنتا من التوغل اليوم السبت في مديريتي جردان وعرماء الواقعتين في الشمال الشرقي من محافظة شبوة.

وأضافت المصادر أن تلك القوات الممولة اماراتياً سيطرت بشكل كامل على منطقة "عياذ" النفطية في مديرية جردان ومجمع "العقلة" النفطي في عرماء شمال شرق المحافظة الاستراتيجية الغنية بالثروات النفطية والغازية.

وذكرت المصادر أن ألوية العمالقة وقوات دفاع شبوة بدأت في وقت مبكر السبت بتطويق تلك المنشآت النفطية الحيوية التي تضم عدد من اكبر حقو النفط قبل أن تسيطر عليها عسكريا دون حدوث مواجهات.

وتعد محافظة شبوة ثاني أكبر منتج للنفط بعد حضرموت، وتضم ميناء لتصدير الغاز ومحطة ومنشآت للغاز الطبيعي، ويقدر إنتاجها من النفط بحوالي 50 ألف برميل يوميا.

ووفقا للمصادر فإن قوات العمالقة تسعى للسيطرة على "معسكر حراد" الاستراتيجي الذي يتوسط ثلاث محافظات (شبوة ومأرب وحضرموت)، ودحر القوات الحكومية منه.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet