مسؤول رفيع في الانتقالي : حضرموت والمهرة وجهتنا القادمة

ديبريفر
2022-08-24 | منذ 5 شهر

عدن (ديبريفر) - كشف مسؤول رفيع بالمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً في اليمن، اليوم الأربعاء، الخطوات القادمة لقوات المجلس بعد سيطرتها على محافظتي أبين وشبوة، مشيداً بدعم التحالف العربي الذي تقوده السعودية للقوات الجنوبية.
وقال رئيس الجمعية الوطنية التابعة للمجلس، أحمد بن بريك، عبر "تويتر"، "نبارك انتصارات قواتنا الجنوبية المتوالية ضد التنظيمات الإرهابية والمتمردين الانقلابيين في شبوة وأبين"، حد تعبيره.
وأضاف"التوجه القادم استعادة ماتبقى في حضرموت والمهرة، بقوة وصلابة وإرادة أبناء الجنوب".
وأشاد ابن بريك، بما أسماه "الدور الهام للتحالف العربي ودعمه للقوات الجنوبية في مكافحة الإرهاب والمتمردين الانقلابيين، وفرض الأمن والاستقرار وتثبيت دعائمه في محافظات الجنوب" .
ويوم الثلاثاء سيطرت قوات المجلس الانتقالي الجنوبي على محافظة أبين جنوبي اليمن، بعد انسحاب قوات الحكومة المعترف بها دولياً، إثر وساطة محلية لمنع الاقتتال.
وقالت مصادر متطابقة إن قوات الانتقالي انتشرت في مدينة شقرة الساحلية ومنطقة "الخبر المراقشة" ومديرية أحور الساحلية ومناطق أخرى في محافظة أبين كانت تحت سيطرة قوات أمنية وعسكرية تابعة للحكومة اليمنية.
وجاء انتشار هذه القوات بعدما نجحت وساطة لشخصيات اجتماعية وقيادات أمنية وعسكرية في إبرام اتفاق بين القوات الحكومية والمجلس الانتقالي الجنوبي واحتواء الموقف قبل شن قوات الانتقالي هجوما للسيطرة على شقرة، وفق مصدر أمني.
والأسبوع الماضي سيطر الانتقالي الجنوبي على محافظة شبوة إثر مواجهات عسكرية مع قوات الحكومة المعترف بها دولياً.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet