الحوثيون يتوعدون بـ "رد مناسب" إذا استمر احتجاز سفن الوقود

ديبريفر
2022-09-05 | منذ 3 أسبوع

صنعاء (ديبريفر) - توعدت جماعة أنصار الله (الحوثيين)، يوم الأحد، باتخاذ قرار مناسب، في حال استمر التحالف العربي بقيادة السعودية في احتجاز سفن الوقود المتجهة إلى ميناء الحديدة غربي اليمن، الخاضع لسيطرة الجماعة.
وقال رئيس المجلس السياسي الأعلى (مجلس الحكم) التابع للحوثيين، مهدي المشاط، "إذا لم تدخل سفن الوقود سيتم التشاور مع أعضاء المجلس السياسي الأعلى لاتخاذ القرار المناسب"، وفقاً لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في صنعاء.
وفي وقت سابق الأحد، بدأت جماعة الحوثيين، العمل بـ"خطة طوارئ" لتوزيع المشتقات النفطية في صنعاء ومناطق سيطرتها، متهمة التحالف العربي بقيادة السعودية باحتجاز تسع سفن من المشتقات النفطية مما تسبب في أزمة تموينية.
وقال المتحدث الرسمي لشركة النفط اليمنية بصنعاء، الخاضعة للحوثيين، عصام المتوكل إن التحالف "لم يسمح بدخول أي سفينة وقود من مخصصات الهدنة القائمة إلى ميناء الحديدة".
وأضاف "ما وصل مسبقا من سفن الوقود إلى ميناء الحديدة هو من استحقاقات التمديد الأول للهدنة"، بحسب قناة "المسيرة" الناطقة باسم الجماعة.
واعتبر المتوكل أن "الاختناق التمويني اليوم يكشف زيف تصريحات المبعوث الأممي وما يزعمه من سلاسة تدفق الوقود إلى ميناء الحديدة"، حد قوله.
وقالت الشركة في بيان إن خطة الطوارئ تتضمن العمل في 17 محطة تزود بالوقود فقط، منها 6 محطات في نطاق صنعاء والبقية في المحافظات الأخرى الخاضعة لسيطرة الجماعة.
وحددت الشركة الكمية المباعة بـ"40 لترا" لكل سيارة، على أن يتم العمل وفقا لنظام آلي عبر أرقام اللوحات المعدنية للمركبات.
كما حددت فترات العمل في محطات التزود بالوقود بثماني ساعات يوميا على فترتين بواقع أربع ساعات صباحية ومثلها مسائية.
من جانبها  دعت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، الحوثيين، إلى إنهاء هذه "الأزمة المصطنعة"، مؤكدة أنه "لا يوجد أي قيود خاصة قديمة أو جديدة مفروضة على المشتقات النفطية إلى موانئ الحديدة" غربي البلاد.
واتهمت وزارة الخارجية اليمنية في بيان جماعة الحوثيين بإجبار الشركات وتجار المشتقات النفطية منذ العاشر من أغسطس الماضي على "مخالفة القوانين النافذة والآلية المعمول بها لاستيراد المشتقات النفطية عبر موانئ الحديدة منذ إعلان الهدنة، ما يؤدي إلى عرقلة دخول سفن المشتقات النفطية بشكل منتظم وفقا لبنود الهدنة الجارية وخلق أزمة مصطنعة في الوقود".
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet