بن مبارك: الحوثيون كشفوا خلال فترة الهدنة بكل سفور عن نواياهم لتسعير الحرب

ديبريفر
2022-09-07 | منذ 4 أسبوع

القاهرة (ديبريفر) - قالت الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا أن جماعة أنصار الله (الحوثيين) كشفت بشكل سافر خلال فترة الهدنة التي ترعاها الأمم المتحدة، عن نواياها الهدامة لتسعير الحرب وتجاهل أصوات السلام الداعية الى وضع حد نهائي للحرب التي أشعلتها الجماعة المدعومة إيرانيا في اليمن.

وذكر وزير الخارجية أحمد عوض بن مبارك في كلمة الجمهورية اليمنية خلال أعمال الدورة الـ158 لمجلس جامعة الدول العربية التي عقدت الثلاثاء بالعاصمة المصرية القاهرة، أن الجماعة الحوثية عملت بجهد كبير على تقويض كل فرص السلام التي تقودها الأمم المتحدة ورعاة السلام الدوليين والاقليميين.

وأضاف، "خلال شهور الهدنة حاولت جماعة الحوثي إظهار نواياها الهدامة لتسعير الحرب باستعراض حشودها الملشياوية والتعبئة المنظمة.

وأعتبر بن مبارك السلوك والممارسات الحوثية بمثابة "تحريض واضح لجهود السلام والهدنة، وتلويح سافر من الجماعة باستعدادها للقيام بمزيد من الأعمال الإرهابية الهادفة الى زعزعة أمن واستقرار المنطقة، ومنها مهاجمة السفن التجارية في البحر الأحمر ومضيق باب المندب".

وقال وزير الخارجية اليمني أن إيران وأذرعها العسكرية لاتزال تشكل التهديد الأكبر والأخطر، ليس لليمن فحسب وانما للأمن القومي العربي عموماً.

موضحاً بالقول: " لا زالت إيران تمارس خرقا سافرا للقانون الدولي، وتدخلا في الشأن اليمني من خلال دعمها المستمر للحوثيين، والظاهر للعيان في تهريب السلاح والمخدرات من خلال سفن وقوارب إيرانية تم ضبطها في البحار الاقليمية المجاورة لليمن".

وقال: "خلال عام ونصف العام الماضية، تمكنت الولايات المتحدة والحلفاء من ضبط مخدرات تعادل قيمتها السوقية 700 مليون دولار ، بالإضافة لضبط نحو 9 آلاف قطعة سلاح في عام 2021 فقط".

مؤكداً أن ذلك "يعادل ثلاثة أضعاف تقريبا ما تم ضبطه في 2020، وغالبية الأسلحة التي تتم مصادرتها تم ضبطها على ممرات مستخدمة للتهريب من إيران وفق ما تمّ توثيقه" .

وأعرب بن مبارك، عن تثمين الحكومة اليمنية العالي للقرار الصادر عن الدورة غير العادية الطارئة لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين الذي دعا كافة الدول إلى الاسراع في تصنيف الحوثيبن كجماعة إرهابية .

وقال، "بهذا الصدد ندعو كافة الإخوة الأشقاء العرب إلى عدم التعامل مع هذه الجماعة الانقلابية بشكل أحادي تحت أي مسمى، ونطالب الجمهورية اللبنانية الشقيقة بترحيل قنوات التحريض والتطرف التابعة للمليشيا خارج لبنان"، حد تعبيره.

وأوضح أنه سبق التأكيد في الاجتماع التشاوري الذي عقد بيروت على هذا الأمر..
 مضيفاً : "الحكومة اليمنية لا تفهم سبب أن تكون هناك قنوات تبث من لبنان، تحث على الكراهية وتجند الشباب والأطفال للقتال، لا تضر باليمن فقط، بل بلبنان أيضاً وبعلاقاته مع محيطه العربي.

ووجه الوزير اليمني نداء عاجلا للأمم المتحدة بشأن المخاطر الناجمة عن استمرار رفض الجماعة الحوثية السماح بالوصول إلى خزان صافر النفطي العائم.

واتهم جماعة الحوثي بإستخدام سفينة صافر كورقة مساومة وابتزاز وكقنبلة إرهابية تلوح بها في وجه الجميع.

وقال : لاتكف جماعة الحوثي عن الصراخ للمطالبة بدخول سفن النفط والاغاثة الى ميناء الحديدة، ولكنها في المقابل ترفض اصلاح التسرب من الناقلة المهددة بالانفجار في اي لحظة".

وأضاف، "من هنا ندعو الأشقاء والأصدقاء إلى ممارسة ضغوط حقيقية على جماعة الحوثي لمنع حدوث واحدة من أسوأ الكوارث البيئية التي قد تشهدها المنطقة على الإطلاق".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet