المبعوث الأمريكي لليمن يدعو الأطراف إلى تقديم التنازلات وإعطاء الأولوية للسلام

ديبريفر
2022-09-16 | منذ 2 أسبوع

واشنطن (ديبريفر) - دعا المبعوث الأمريكي الخاص لليمن تيم ليندركينغ، يوم الخميس، أطراف الصراع إلى تقديم تنازلات وإعطاء الأولوية لمستقبل أكثر إشراقا للبلد العربي الغارق في الحرب منذ نحو ثماني سنوات.
جاء ذلك في بيان صدر عن الخارجية الأمريكية في ختام زيارة لليندركينغ شملت الإمارات والسعودية وسلطنة عمان.
وقال المبعوث الأمريكي "لقد حان الوقت الآن لكي يوقف الحوثيون الإجراءات التي تعرض الهدنة للخطر، وآن لهم أن يتعاونوا مع الأمم المتحدة ويدعموا اتفاقية هدنة موسعة ستجلب فوائد جديدة لملايين اليمنيين".
وأوضح أن الهدنة الموسعة تشمل "إيصال الأموال إلى عشرات الآلاف من المعلمين والممرضين، وغيرهم من موظفي الخدمة المدنية الذين عملوا لفترة طويلة بدون أجر".
وأضاف ليندركينغ "من أجل وضع اليمن على طريق السلام والتعافي، ينبغي لجميع الأطراف أن تكون على استعداد لتقديم تنازلات وإعطاء الأولوية لمستقبل أكثر إشراقا لليمن".
وأكد التزام الولايت المتحدة بتعزيز الجهود لتأمين اتفاق سلام دائم وشامل لجميع اليمنيين، بما في ذلك مطالباتهم بتحقيق للعدالة والمساءلة.
وحسب البيان فقد "لمس ليندركينغ خلال لقاءاته إجماعاً على أن الهدنة في اليمن – التي من المقرر أن تنتهي في 2 أكتوبر – لا تزال الفرصة الأمثل لتحقيق السلام وأنها كانت السبب في فترة غير مسبوقة من الهدوء والأمل لليمنيين، الذين واجهوا سنوات من الحرب والمعاناة".
وذكر البيان أن "نظراء ليندركينغ الذي قابلهم أجمعوا على دعمهم لاتفاقية هدنة موسّعة تشمل دفع رواتب موظفي الخدمة المدنية وتحسين حرية الحركة من خلال فتح الطرق ونقل الوقود بسرعة عبر الموانئ وتوسيع الرحلات التجارية من مطار صنعاء".
ورحّب ليندركينغ بالجهود التي تبذلها حكومة الجمهورية اليمنية لضمان وصول فوائد الهدنة إلى جميع اليمنيين، بكل السبل بما في ذلك من خلال الإجراءات الاستثنائية الأخيرة لتجنّب أزمة الوقود بعد أن أدّى أمر الحوثي إلى تراكم السفن في الموانئ، وفقاً للبيان.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet