الحكومة اليمنية تتهم الحوثيين بتصعيد استهداف المدنيين منذ انتهاء الهدنة

ديبريفر
2022-10-10 | منذ 4 شهر

عدن (ديبريفر) اتهمت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، مساء الأحد، جماعة أنصار الله (الحوثيين)، "بتصعيد استهدافها للمدنيين وقصف القرى الآهلة بالسكان بشكل ممنهج في عدة محافظات منذ انتهاء الهدنة" في 2 أكتوبر الجاري، والتي استمرت 6 أشهر برعاية الأمم المتحدة.
وقال وزير الإعلام في الحكومة اليمنية معمر الإرياني ، في بيان نشره على "تويتر"، إن "ممارسات الحوثيين، في محافظات تعز والحديدة والضالع ولحج منذ انتهاء الهدنة تأتي في ظل صمت دولي مستغرب وغير مبرر".
وطالب الوزير اليمني، "المجتمع الدولي والأمم المتحدة بإدانة الممارسات الحوثية وأعمال القتل والاستهداف الممنهج للمدنيين، ومحاسبة المسؤولين عنها من قيادات الجماعة في المحاكم الدولية باعتبارهم مجرمي حرب"، على حد تعبيره.
وكانت مصادر محلية أعلنت، السبت، أن ثمانية مدنيين أصيبوا في هجوم بطائرة مسيرة حوثية استهدفت سيارة في منطقة شمير بمديرية مقبنة غرب تعز، مشيرة إلى أن حالة بعضهم "خطيرة"، بحسب وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في الرياض وعدن.
وفي 2 أكتوبر، أعلن المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، هانس غروندبرغ، عدم التوصل إلى اتفاق لتمديد الهدنة في اليمن التي استمرت 6 أشهر منذ مطلع أبريل الماضي.

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet