الانتقالي يطالب التحالف بإخراج القوات الحكومية من حضرموت

ديبريفر
2022-10-18 | منذ 2 شهر

عدن (ديبريفر) طالب المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً، اليوم الثلاثاء، التحالف العربي بقيادة السعودية، بإخراج قوات المنطقة العسكرية الأولى التابعة للحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، من محافظة حضرموت شرقي البلاد.
جاء ذلك خلال اجتماع لهيئة رئاسة المجلس برئاسة القائم بأعمال رئيس المجلس، رئيس الجمعية الوطنية، أحمد بن بريك، بحسب الموقع الإلكتروني للمجلس.
وحسب الموقع "جددت الهيئة مطالبتها للتحالف العربي بنقل القوات العسكرية من المنطقة العسكرية الأولى" المحسوبة على حزب التجمع اليمني للإصلاح، والتي تتخذ من سيئون مقراً لها.
واعتبرت نقل القوات "ضرورة حتمية لضمان استقرار الأوضاع الأمنية في الوادي والصحراء نظراً للرفض الشعبي لتلك القوات"، حد قولها.
وشددت الهيئة "على ضرورة الإسراع في ترتيبات نقل القوات العسكرية المتواجدة في وادي وصحراء حضرموتْ إلى الجبهات لمواجهة التصعيد الحوثي"، محذرة من أن أي محاولة لعرقلة هذا الاجراء، يعد نسفا لاتفاق الرياض ولجهود استكمال تنفيذه، وفقاً للمصدر نفسه.
ويدفع المجلس الانتقالي الجنوبي إلى أن تستلم قوات "النخبة الحضرمية" التي شكلها، أمن وادي وصحراء حضرموت، بعد أن أزاح نفوذ "الإصلاح" من عدن وأبين وشبوة، إلى جانب حضرموت الساحل، حيث  يسعى إلى توسيع نفوذ سيطرته إلى وادي حضرموت أهم معقل للثروات في البلد.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet