المجلس الانتقالي يدعو الى التعبئة ضد الحوثيين وإنهاء اتفاق ستوكهولم

ديبريفر
2022-10-25 | منذ 1 شهر

عدن (ديبريفر) - قال المجلس الانتقالي الجنوبي، اليوم الثلاثاء، أن الاعتداءات الأخيرة لجماعة أنصار الله (الحوثيين) على الموانئ النفطية اليمنية تعني انتهاء كافة الاتفاقيات الأممية الموقعة معها.

وحذّر المجلس الانتقالي في بيان رسمي من استمرار العمل باتفاق ستوكهولم الموقع أواخر 2018 والهدنة التي انتهت في 2 أكتوبر الماضي.

وأكد البيان أن الاستمرار في التعاطي مع تلك الاتفاقات عقب الهجمات العدائية الأخيرة سيدفع جماعة الحوثي المدعومة إيرانياً للتمادي أكثر، وهو ما يستدعي التعامل معها بكل صلابة.

ودعا المجلس الانتقالي الجنوبي إلى التعبئة الإقليمية والدولية ضد الجماعة الحوثية،من أجل مواجهتها محليا بكل صرامة وقوة.

وشدد الانتقالي الجنوبي في البيان على ضرورة إلغاء كافة التسهيلات المقدمة للحوثيين بموجب اتفاقي ستوكهولم، والهدنة الأممية التي رفضت الجماعة تجديدها وأعقبتها بالتصعيد العسكري والاعتداء على مينائي الضبة والنشيمة في محافظتي حضرموت وشبوة.

وأكد البيان على أهمية "الاسراع في إكمال الإجراءات المترتبة على إعلان مجلس الدفاع الوطني الأعلى، بتصنيف الحوثيين منظمة إرهابية، وتفعيل عمليات التعبئة الإقليمية والدولية للدفع باعتماد ذلك على المستوى الأممي، ووقف كافة أشكال التسهيلات والتواصل معها".


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet