عقوبات أمريكية على شبكة تهريب أسلحة بين اليمن والصومال

ديبريفر
2022-11-03 | منذ 1 شهر

واشنطن (ديبريفر) أعلنت الولايات المتحدة الأريكية، الأربعاء، فرض عقوبات على شبكة لتهريب الأسلحة تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية، "داعش"، تعمل بين اليمن والصومال.
 وقالت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان، إن واشنطن فرضت عقوبات على شبكة في الصومال تابعة لتنظيم داعش في العراق وسوريا، تعمل على تهريب الأسلحة إلى الجماعة الإرهابية.
 وأضاف البيان أن الشبكة تعمل بشكل أساسي بين اليمن والصومال، ولها علاقات مع مجموعات إرهابية أخرى، بما في ذلك تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية وحركة الشباب، "ويشارك العديد من الأفراد المعنيين أيضا في أنشطة غير قانونية أخرى، بما في ذلك القرصنة والجرائم البيئية، مما يشير إلى اندماجهم مع الشبكات غير المشروعة العاملة في المنطقة".
 وأشار البيان إلى أن تنظيم داعش في الصومال يعمل بشكل متزايد على "توليد الإيرادات في شرق إفريقيا، فيما يواصل شنّ هجمات إرهابية ضدّ المدنيين، ويحصل على جزء كبير من تمويله من خلال ابتزاز المجتمعات المحلية للتمويل والتجنيد، حيث تقوم الجماعة بمعاقبة وترهيب واغتيال رجال الأعمال والمدنيين الصوماليين الذين لا يدعمونها مالياً ولا يوفرون الإمدادات".
وكانت الخارجية الأمريكية، قد صنّفت تنظيم الدولة الإسلامية في الصومال في 27 فبراير 2018، وأتبعته بتصنيف زعيم هذه الشبكة في الصومال عبد القادر مؤمن، في 11 أغسطس 2016، كـ"إرهابيين عالميين".
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet