مفوض حقوق الإنسان يدعو لإنهاء الصراع في اليمن

ديبريفر
2022-12-10 | منذ 2 شهر

جنيف (ديبريفر) دعا المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، فولكر تورك، مساء الجمعة، إلى إنهاء الصراع في اليمن، مؤكداً أهمية تجديد الهدنة وتوسيعها وصولاً إلى تسوية أكثر شمولاً.
جاء ذلك في حديث له في جنيف بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان 10 ديسمبر.
وقال تورك، "يجب إنهاء الصراع الذي يبدو لا نهاية له في اليمن"، مؤكداً أهمية تجديد الهدنة وتوسيعها لتمكين المناقشات على الطريق نحو تسوية أكثر شمولاً.
وأضاف: بينما توقفت الأعمال العدائية والضربات الجوية على نطاق واسع بشكل عام، ما زلنا نتلقى تقارير عن وقوع إصابات في صفوف المدنيين، لا سيما الأطفال بالقرب من الخطوط الأمامية بسبب الألغام الأرضية وغيرها من المتفجرات من مخلفات الحرب.
وأشار إلى أن ما يثير القلق أيضًا مزاعم الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان، مشدداً على أهمية استمرار عمل الفاعلين الإنسانيين دون عوائق، وضمان حريتهم في الحركة.
ويدور الصراع في اليمن، بين الحكومة المعترف بها دولياً والمدعومة من تحالف عربي تقوده السعودية وبين جماعة أنصار الله (الحوثيين)، المدعومة من إيران والتي تسيطر على العاصمة صنعاء ومعظم المراكز السكانية الحضرية الكبرى في شمال البلاد وغربها منذ أواخر العام 2014.
وحتى نهاية 2021، أسفر الصراع عن مقتل 377 ألف شخص بشكل مباشر وغير مباشر، ودفع اليمن إلى شفا المجاعة مع انهيار الاقتصاد وتسبب في "أكبر أزمة إنسانية في العالم"، وفقاً للأمم المتحدة.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet