احباط عملية تهريب قطع أثرية نادرة الى الولايات المتحدة

ديبريفر
2022-12-12 | منذ 2 شهر

عدن (ديبريفر) - أحبطت الشرطة الامريكية عملية تهريب عشرات القطع الأثرية القديمة بينها مخطوطات نادرة الى الولايات المتحدة بعد سرقتها من اليمن، وفق ما أفادت مصادر دبلوماسية وحكومية متطابقة.

وقال السفير اليمني في واشنطن محمد الحضرمي، أن السلطات الامريكية ضبطت 75 قطعة أثرية يمنية مسروقة أثناء محاولة تهريبها الى الولايات المتحدة.

وأعربت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً اليوم الأحد، عن تقديرها العميق للسلطات الأمريكية في إحباط تلك العملية.

وقال وزير الاعلام والثقافة والسياحة معمر الارياني، أن حكومة بلاده تتطلع الى تعزيز التعاون والشراكة مع الجانب الأمريكي بمايسهم في الحد من ظاهرة استنزاف الموروث الثقافي من دعم المشاريع ذات الأولوية في حماية المواقع الأثرية والتاريخية والمتاحف وتنمية القدرات والمهارات للعاملين في هذا المجال.

ولم يفصح الوزير عن طبيعة الآثار المهربة، لكنه قال بأنه سيتم خلال الفترة القادمة توقيع مذكرة تفاهم بين الجانبين اليمني والأمريكي لفرض قيود استيراد على المواد الأثرية والإثنوغرافية اليمنية بمقتضى اتفاقية اليونسكو 1970 المعنية بوسائل حظر استيراد وتصدير ونقل ملكية الممتلكات الثقافية بطرق غير مشروعة‏.

مطالباً الأمم المتحدة والمجتمع الدولي وأصدقاء حماية الممتلكات الثقافية في نيويورك بإصدار قرار من مجلس الأمن بمنع بيع الآثار اليمنية استناداً إلى اتفاقية لاهاي لعام 1954 والبرتوكول الثاني لعام 1999 الخاصة بحماية التراث الثقافي أثناء النزاع.

وخلال ثمان سنوات من الحرب المشتعلة، تعرضت الآثار اليمنية للسرقة والتدمير، حيث كشفت تقارير سابقة عن عمليات عرض العديد من القطع الأثرية القديمة التي يعود تاريخها لآلاف السنين، وذلك في مزادات دولية في بعض الدول الأوروبية.

 من جانبه أشاد السفير اليمني في واشنطن محمد الحضرمي بجهود الولايات المتحدة الامريكية في تنفيذ اتفاقية حفظ الآثار.

وقال خلال لقاء له مع مساعدة وزير الخارجية الأمريكي لشؤون التعليم والثقافة، لي ساترفيلد، أن الحكومة اليمنية تقدر جهود الأجهزة الأمنية الأمريكية التي تمكنت من رصد وضبط تلك الآثار الأمر الذي سيسهم في رفع الوعي وحماية التراث اليمني ومكافحة الاتجار وتهريب الاثار اليمنية مستقبلا.

وأعرب الحضرمي عن تطلع الجانب اليمني لمزيد من تنسيق الجهود في هذا الشأن بما في ذلك الاستفادة من مشاريع الدعم المقدمة من "صندوق السفراء للمحافظة على الثقافة" والذي يدعم الحفاظ على التراث الثقافي في البلدان الأقل نموا، بما في ذلك المباني التاريخية والمواقع الأثرية واللوحات والمخطوطات وغيرها من أشكال التعبير الثقافي التقليدي.

بدورها، رحبت المسؤولة الامريكية بسرعة استجابة وجدية الحكومة اليمنية واشادت بالتنسيق المستمر معها لا سيما في مجال تعزيز جهود مكافحة الاتجار وتهريب الاثار اليمنية الى الولايات المتحدة.

 مؤكدة استمرار حكومة بلادها لليمن وخاصة في مجال حماية التراث والاستفادة من البرامج والمنح التعليمية المتوفرة للدول النامية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet