مجلس الشورى: لايمكن استعادة الدولة دون إعادة بناء الجيش والأمن

ديبريفر
2022-12-18 | منذ 2 شهر

عدن (ديبريفر) - شدد مجلس الشورى اليمني، السبت، على أهمية إعادة بناء المؤسستين العسكرية الأمنية، كشرط أساسي من أجل استعادة الدولة وإنهاء الانقلاب الحوثي.

وأكدت هيئة رئاسة المجلس في اجتماعها الدوري الذي عقد اليوم برئاسة أحمد عبيد بن دغر رئيس مجلس الشورى، أنه لايمكن استعادة مؤسسات الدولة دون إعادة بناء هاتين المؤسستين، وتوحيد كافة التشكيلات العسكرية والأمنية تحت مظلة وزارتي الدفاع والداخلية.

وأشار الاجتماع الى أهمية دعم الاجراءات الدستورية لتصحيح الاختلالات القائمة على كافة الصُّعد والمستويات

لافتاً إلى شرعية المواجهة بكل أشكالها المدنية والعسكرية، لاستعادة ما أسماه "الحق المغتصب للشعب اليمني"، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء الرسمية سبأ بنسختها في عدن.

وأكد المجلس دعمه لكل جهد من شأنه تعزيز المواجهة ضد الانقلاب الحوثي على الشرعية، وصولًا نحو هدف استعادة الدولة بشكل كامل.

وحمل مجلس الشورى جماعة أنصار الله (الحوثيين) المسؤولية الكاملة عن المعاناة التي أصابت الشعب اليمني وتمريق نسيجه الاجتماعي،جرّاء رفضها كل مبادرات السلام المطروحة، واصرارها على مواصلة حربها ضد اليمنيين.

مطالباً المجتمع الدولي بموقف حازم وملموس تجاه الحوثيين، وبما يدعم عملية الاستقرار والسلام في اليمن استنادًا إلى المرجعيات الثلاث المتفق عليها.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet