وزير الإعلام اليمني يطالب بموقف دولي واضح من اعتقال الحوثيين للإعلاميين والناشطين

ديبريفر
2022-12-31 | منذ 1 شهر

عدن (ديبريفر) طالب وزير الإعلام في الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، معمر الإرياني، مساء الجمعة، بموقف دولي واضح من اعتقال جماعة أنصار الله (الحوثيين)، إعلاميين وناشطين على خلفية احتقان شعبي ضد الجماعة.
وقال الوزير اليمني في بيان نشرته وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في عدن، إن "حملة الاعتقالات المتواصلة التي نفذها الحوثيون خلال الأيام الماضية بمناطق سيطرتهم، وطالت إعلاميين وصحفيين ونشطاء، تعكس حالة الرعب التي تعيشها قيادات الجماعة، وإدراكهم تنامي حالة الاحتقان الشعبي، ونضوج أسباب الانتفاضة القادمة لاقتلاعهم من جذورهم"، على حد تعبيره.
وأضاف أن "الحملة ضد الأصوات التي ارتفعت لفضح جرائم وانتهاكات الحوثيين وعبثهم وفسادهم الذي يزكم الأنوف، تذكر بممارسات نظام الملالي من أعمال قمع وتنكيل بحق المحتجين من شباب وفتيات وأطفال إيران، والتي فشلت في إخماد انتفاضتهم وأشعلت الغضب الشعبي في كل المحافظات الإيرانية"، حسب قوله.
وأعرب الوزير اليمني، عن "الاستغراب من حالة الصمت الدولي إزاء جرائم الاختطاف والإخفاء القسري بحق صحفيين وإعلاميين ونشطاء"، مطالباً بـ "موقف واضح يرقى لحجم الجرائم والانتهاكات التي يرتكبها الحوثيون بحق المواطنين، وملاحقة ومحاسبة المسئولين عنها من قياداتهم وعناصرهم"، حسب تعبيره.
والأسبوع الماضي، اعتقلت جماعة الحوثيين، ناشطين اثنين على مواقع التواصل الاجتماعي في العاصمة صنعاء على خلفية توجيههما انتقادات حادة ضد الجماعة، واتهامهما إياها بالفساد والفشل في إدارة المناطق الخاضعة لسيطرتها.
ولم يصدر تعليق من الحوثيين على عملية الاعتقال التي أثارت استياء كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي، ومطالبات واسعة بالإفراج عنهما.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet