المجلس الرئاسي في اليمن يرحب بمساعي إحياء العملية السياسية

ديبريفر
2023-01-18 | منذ 1 أسبوع

الرياض (ديبريفر) رحب المجلس الرئاسي في اليمن، يوم الثلاثاء بمساعي إحياء العملية السياسية في البلاد، داعياً إلى الضغط على جماعة أنصار الله (الحوثيين) لتقديم التنازلات لمصلحة اليمنيين.
 وأكد رئيس مجلس القيادة الرئاسي رشاد العليمي، خلال لقائه سفير الاتحاد الأوروبي لدى اليمن، جبرائيل فيناليس، التزام المجلس والحكومة بنهج السلام العادل والشامل الذي يضمن شراكة جميع اليمنيين في السلطة والثروة، والانعتاق من خرافات الماضي الإمامي المتخلف، بحسب وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها في عدن.
ورحب "بالمساعي الحميدة للأشقاء والأصدقاء في دعم جهود الأمم المتحدة لإحياء العملية السياسية في اليمن على أساس مرجعيات الحل الشامل المتفق عليها محلياً واقليمياً ودولياً، وعلى وجه الخصوص القرار 2216".
واعتبر العليمي أن تشارك الجهود والضغوط القصوى على الحوثيين، ودعم الحكومة الشرعية هي الطريق الأمثل لجلب الجماعة إلى مسار السلام، ودفعها على تقديم التنازلات لمصلحة الشعب اليمني وإنهاء معاناته الإنسانية.
وأعرب عن تطلع المجلس انتقال الأصدقاء الأوروبيين من إطار الدعم الفني إلى التدخلات الاقتصادية والإنمائية الأكثر استدامة والتخفيف من وطأة الأزمة الإنسانية الأسوأ في العالم.
بدوره أكد سفير الاتحاد الأوروبي، استمرار الاتحاد في دعم مجلس القيادة الرئاسي، والحكومة لتحسين الأوضاع المعيشية والاقتصادية والمضي قدماً في إعادة بناء مؤسسات الدولة، وكذا دعم الاتحاد الأوروبي لجهود مبعوث الأمم المتحدة الرامية لتجديد الهدنة والبناء عليها للتوصل إلى اتفاق سلام شامل يلبي تطلعات جميع اليمنيين، حسب الوكالة اليمنية.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet