ملاسنات وتراشق بين برلمانيين موالين للحوثيين تحت قبة برلمان صنعاء

ديبريفر
2023-08-06 | منذ 7 شهر

صنعاء (ديبريفر) تبادل عضوان في مجلس النواب اليمني (البرلمان) الخاضع لجماعة أنصار الله (الحوثيون) يوم السبت، الملاسنات والتراشق بعلب الماء والأكواب خلال جلسة لاستدعاء رئيس ووزراء حكومة الإنقاذ التي شكلتها الجماعة في العاصمة اليمنية صنعاء.
وقال عضو المجلس أحمد سيف حاشد، عبر موقع "إكس"، إن مشادات كلامية بين النائبين عن حزب المؤتمر الشعبي العام يحيى القاضي، والجماعة أحمد نصار، أدت إلى التراشق، بسبب تغيب وزير المالية في حكومة الحوثيين، عن جلسة عقدت لاستجوابه بشأن رواتب الموظفين، وعدم موافاة المجلس بالموازنات والحسابات الختامية للحكومة.
وأضاف أن النائب القاضي، تحدث قائلا: إذا لم يحضر وزير المالية ويحترم المجلس فعلى الأعضاء أن يلبسوا "مصرات" (غطاء للرأس ترتديه النساء في اليمن)، بدلا عن "الشيلان" (غطاء للرأس يرتديه الرجال في اليمن).
واستطرد حاشد: "رد نصار على القاضي بالقول من أنت حتى يحضر وزير المالية".
وأشار إلى أن نصار وجه اتهامات لزميله القاضي بأنه مرتزق (وهي تهمة يوجهها الحوثيون لخصومهم) ما دفع الأخير إلى رميه بقارورة ماء، فيما رد القاضي برميه بكوب شاي فارغ.
وانقسم مجلس النواب اليمني إلى قسمين الأول موالٍ لجماعة الحوثي وحزب المؤتمر الشعبي العام ( الجناح المتحالف مع الجماعة منذ 2014) برئاسة يحيى الراعي، والآخر موالٍ للحكومة المعترف بها دولياً ويرأسه سلطان البركاني.
 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet