اليمن .. اندلاع اشتباكات جنوبي مدينة الحديدة

الحديدة (ديبريفر)
2019-01-12 | منذ 5 شهر

قوات حكومية في الحديدة

Click here to read the story in English

اندلعت صباح اليوم السبت اشتباكات بين القوات الموالية للحكومة اليمنية المعترف بها دولياً وجماعة الحوثيين (أنصار الله)، في مدينة الحديدة غربي البلاد رغم الهدنة التي توصلت إليها الأطراف في ختام مشاورات السويد في ديسمبر الماضي.

وأفادت مصادر محلية لوكالة ديبريفر للأنباء أن اشتباكات بالأسلحة الرشاشة والمدفعية اندلعت في الأحياء الجنوبية من المدينة، ثم تراجعت حدتها حتى أصبحت متقطعة.

وتوصل طرفا الصراع في اليمن إلى اتفاق خلال مشاورات للسلام احتضنتها السويد خلال الفترة من 6 وحتى 13 ديسمبر الماضي، ينص على وقف إطلاق النار في محافظة الحديدة الإستراتيجية وإعادة انتشار قوات الطرفين فيها، والسماح للأمم المتحدة بأن تضطلع بدور طليعي في الحديدة، تقوم من خلاله بمراقبة وقف إطلاق النار وإدارة الموانئ الرئيسية للمحافظة المطلة على البحر الأحمر، فيما خوّل قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2451 الأمين العام للأمم المتحدة، نشر فريق مراقبين لتنفيذ تلك المهمة.
ويواجه الاتفاق صعوبات وتحديات عديدة، بسبب عدم التزام الجانبين، بتنفيذ كل منهما ما يخصه، وسط تبادل الطرفين الاتهامات بشأن خرق وقف إطلاق النار منذ دخوله حيز التنفيذ في 18 ديسمبر.

وتسيطر جماعة الحوثيين على الجزء الأكبر من أرجاء مدينة الحديدة، بينما تتواجد القوات التابعة للحكومية "الشرعية" عند أطرافها الجنوبية والشرقية.

ويعيش اليمن منذ قرابة أربع سنوات، صراعاً دموياً على السلطة بين الحكومة "الشرعية" المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عربي عسكري تقوده السعودية، وجماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران والتي تسيطر على العاصمة صنعاء وأغلب المناطق شمالي البلاد ذات الكثافة السكانية، ما أنتج أوضاعاً إنسانية صعبة، جعلت معظم سكان هذا البلد الفقير بحاجة إلى مساعدات عاجلة، في أزمة إنسانية تعتبرها الأمم المتحدة "الأسوأ في العالم".

وينفذ التحالف، منذ 26 مارس 2015، عمليات برية وجوية وبحرية ضد جماعة الحوثيين في اليمن، دعماً لقوات الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي وحكومته لإعادته إلى الحكم في صنعاء التي يسيطر الحوثيون عليها وأغلب المناطق شمالي البلاد منذ سبتمبر 2014.

وأسفر الصراع في اليمن عن مقتل أكثر من 11 ألف مدني، وجرح عشرات الآلاف، وتشريد ثلاثة ملايين شخص داخل البلاد وفرار الآلاف خارجها.

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق