الخارجية الأمريكية : واشنطن والرياض متفقتان على دعم التقدم السياسي في اليمن

واشنطن (ديبريفر)
2019-01-14 | منذ 5 شهر

وزير الخارجية الإمريكية مايك بومبيو وولي العهد السعودي محمد بن سلمان

Click here to read the story in English

قالت وزارة الخارجية الأمريكية اليوم الاثنين، إن واشنطن والرياض متفقتان على دعم التقدم السياسي في اليمن الذي يعيش صراعاً دموياً على السلطة منذ نحو أربع سنوات بين الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً مدعومة من تحالف عسكري بقيادة السعودية وجماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران.

وأكدت الخارجية الأمريكية في بيان عقب لقاء وزيرها مايك بومبيو وزير الدولة للشؤون الخارجية السعودي عادل الجبير، واطلعت عليه وكالة ديبريفر للأنباء أن الوزيرين اتفقا على أهمية الاستمرار في دعم التقدم السياسي من أجل تحقيق السلام في اليمن وأن اشنطن والرياض ستواصلان البناء على الشراكة الإستراتيجية بينهما .

وتقود السعودية تحالفاً عربياً عسكرياً ينفذ، منذ 26 مارس 2015، عمليات برية وجوية وبحرية ضد جماعة الحوثيين في اليمن، دعماً لقوات الرئيس هادي لإعادته إلى الحكم في صنعاء.

وذكرت وزارة الخارجية إن بومبيو ناقش مع الجبير بحضور الأمير خالد بن سلمان بن عبدالعزيز السفير الأمريكي في واشنطن، التوترات مع إيران والصراعات في سوريا واليمن وليبيا وأفغانستان وقضية خاشقجي.

وفي تغريدة على تويتر كتب حساب السفارة الأمريكية في الرياض إن لقاء بومبيو مع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم الاثنين ناقش العديد من القضايا بما في ذلك اليمن، وإيران وأفغانستان.

وعبر وزير الخارجية الأمريكية عن امتنانه لدعم السعودية للعملية السياسية للأمم المتحدة في اليمن.

وأكدت السفارة الأمريكية في الرياض في تغريدة أخرى أن وزير الخارجية الأمريكي اتفق مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان على الحاجة إلى استمرار التهدئة والتقيد ببنود اتفاقيات السويد، وخاصة وقف إطلاق النار وإعادة الانتشار في الحديدة غربي اليمن ، لافتة إلى أن الحل السياسي الشامل هو السبيل الوحيد لإنهاء النزاع.

وينفذ التحالف، منذ 26 مارس 2015، عمليات برية وجوية وبحرية ضد جماعة الحوثيين في اليمن، دعماً لقوات الرئيس هادي لإعادته إلى الحكم في صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيون وأغلب المناطق شمالي البلاد منذ سبتمبر 2014.

وتسعى الأمم المتحدة إلى التوصل إلى حل سياسي لإنهاء النزاع في اليمن الذي تسبب في مقتل نحو 11 ألف مدني، وجرح مئات الآلاف، وتشريد ثلاثة ملايين شخص داخل البلاد وفرار الآلاف خارجها.

ووفقاً لتأكيدات الأمم المتحدة، بات اليمن يعاني "أسوأ أزمة إنسانية في العالم"، فضلاً عن أن أكثر من 22 مليون يمني، أي أكثر من ثلثي السكان، أصبحوا بحاجة إلى شكل من أشكال المساعدة الإنسانية والحماية العاجلة، بمن فيهم 8.4 مليون شخص لا يعرفون كيف سيحصلون على وجبتهم المقبلة، ويعاني نحو مليوني طفل من النقص الحاد في التغذية.

وحث وزير الخارجية الأمريكي، السلطات السعودية على مواصلة التحقيق في قضية قتل الصحفي جمال خاشقجي الذي كان يقيم في الولايات المتحدة ويكتب لصحيفة واشنطن بوست.

وأضاف بيان الخارجية الأمريكية أن بومبيو "شدد على أهمية مواصلة السعودية تحقيقها في مقتل جمال خاشقجي من أجل التأكد من الحقائق وتقييم المعلومات ومحاسبة المسؤولين".

وهذه هي الزيارة الثانية للمسؤول الأمريكي إلى السعوديّة منذ مقتل خاشقجي داخل القنصليّة السعوديّة في اسطنبول أوائل أكتوبر 2018، وذلك ضمن جولة شرق أوسطية بدأها بومبيو هذا الشهر من الأردن، وشملت العراق ومصر، ثم بلدان الخليج.

وأشارت الخارجية الأمريكية إلى أن بومبيو سيزور سلطنة عمان في وقت لاحق اليوم الاثنين ويؤجل زيارته إلى الكويت ضمن جولته الشرق الأوسطية لأسباب عائلية.


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق