غريفيث يعرب عن قلقه إزاء التصعيد في الحديدة ويدعو للتنفيذ السريع لإعادة انتشار القوات

صنعاء (ديبريفر)
2019-01-31 | منذ 2 أسبوع

مواجهات عنيفة في أطراف مدينة الحديدة

Click here to read the story in English

عبر المبعوث الخاص لأمين عام الأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، اليوم الخميس، عن بالغ قلقه إزاء تصاعد القتال بين طرفي الصراع في محافظة الحديدة غربي اليمن.

ودعا غريفيث طرفي النزاع إلى ممارسة أعلى درجات ضبط النفس، مؤكداً أن ضرورة التنفيذ السريع لإعادة انتشار قوات الجانبين الذي اتفق عليه الطرفان خلال مشاورات السلام التي جرت بينهما في السويد خلال ديسمبر الماضي.

وقال المبعوث الأممي إلى اليمن في تغريدة له على "تويتر"، اليوم الخميس، رصدتها وكالة "ديبريفر" للأنباء، إنه "قلق للغاية بشأن الأعمال العدائية الأخيرة في اليمن. يدعو المبعوث الخاص أطراف النزاع لممارسة أعلى درجات ضبط النفس، والعمل على خفض التوتر. ما نحتاجه الآن هو التنفيذ السريع لإعادة الانتشار طبقاً لخطة تضعها لجنة تنسيق إعادة الانتشار في الحديدة".

وغادر غريفيث، اليوم الخميس، العاصمة اليمنية صنعاء بعد زيارة استمرت أربعة أيام، التقى خلالها بزعيم جماعة الحوثيين (أنصار الله)، وقيادات أخرى في الجماعة، بالإضافة إلى زيارة مدينة الحديدة.

واندلعت أمس الأربعاء ولا تزال مستمرة اليوم الخميس، اشتباكات عنيفة في أطراف مدينة الحديدة الساحلية المطلة على البحر الأحمر (220 كيلو متر صنعاء) بين قوات يمنية مشتركة موالية للحكومة "الشرعية" المعترف بها دولياً والتحالف العربي بقيادة السعودية الذي يدعمها، وقوات جماعة الحوثيين (أنصار الله) التي تسيطر على المدينة منذ أواخر العام 2014.

واستخدم الطرفان كافة أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة مع مشاركة طيران التحالف في استهداف مواقع للحوثيين ما أدى إلى مقتل وإصابة العشرات من الطرفين.

ويعيش اليمن منذ قرابة أربع سنوات، صراعاً دموياً على السلطة بين الحكومة "الشرعية" المعترف بها دولياً مدعومة بتحالف عربي عسكري تقوده السعودية، وجماعة الحوثيين (أنصار الله) المدعومة من إيران والتي تسيطر على العاصمة صنعاء وأغلب المناطق شمالي البلاد ذات الكثافة السكانية، ما أنتج أوضاعاً إنسانية صعبة، جعلت معظم سكان هذا البلد الفقير بحاجة إلى مساعدات عاجلة، في أزمة إنسانية تعتبرها الأمم المتحدة "الأسوأ في العالم".


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق