بومبيو: واثقون من عدم تأثر محادثات التجارة مع الصين بعقوبات إيران

واشنطن (ديبريفر)
2019-04-30 | منذ 5 شهر

وزير الخارجية الأمريكية، مايك بومبيو

Click here to read the story in English

عبر وزير الخارجية الأمريكية، مايك بومبيو، عن ثقته بعدم تأثر محادثات التجارة بين الولايات المتحدة والصين، بعقوبات واشنطن الخاصة بإنهاء إعفاءات شراء النفط الإيراني.

وبدأت اليوم الثلاثاء ببكين الجولة قبل الأخيرة من المفاوضات الشاقة بين الولايات المتحدة والصين، لتسوية النزاع التجاري بين أكبر عملاقين اقتصاديين في العالم المستمر منذ قرابة تسعة أشهر.

وقال بومبيو في مناسبة إعلامية نظمتها صحيفة "ذا هيل" الأمريكية يوم الاثنين: "أجرينا الكثير من المحادثات مع الصين في هذا الصدد، أثق بأن محادثات التجارة ستتواصل وتمضي في مسارها الطبيعي"، مؤكدا أن الولايات المتحدة عكفت على إيجاد إمدادات نفط بديلة لتضمن توافر كميات كافية في سوق النفط العالمية مع انخفاض مشتريات النفط من إيران.

وكانت الولايات المتحدة قد طالبت مشتري النفط الإيراني، الأسبوع الماضي، بالتوقف عن الشراء بحلول الثاني من مايو المقبل وإلا واجهوا عقوبات، وذلك بهدف تحقيق "صادرات صفر" من الخام إيران البلد الذي يعد ثالث أكبر عضو منتج في منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك).

والصين والهند وتركيا من أكبر مستوردي النفط الإيراني، بجانب خمس دول أخرى هي اليابان وكوريا الجنوبية وتايوان واليونان والعراق، وهذه الدول منحتها واشنطن إعفاءات دامت ستة أشهر، من العقوبات الأمريكية بهدف إتاحة الوقت لها لإيجاد إمدادات بديلة.

وأعادت الولايات المتحدة فرض عقوبات على صادرات النفط الإيراني في نوفمبر الماضي، بعدما أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مايو الماضي انسحاب الولايات المتحدة من جانب واحد من الاتفاق الدولي النووي المبرم في 2015 بين إيران وست قوى عالمية، في إطار مساعيها للضغط على طهران لكبح برنامجها النووي ووقف دعم الجماعات المسلحة في أنحاء الشرق الأوسط.

وأكد وزير الخارجية الأمريكية، أن بلاده على قناعة بأنها قادرة على ضمان تلقي السوق إمدادات كافية، وسيتواصل العمل على ذلك.

وفيما يتعلق بالدول والشركات التي ستنتهك العقوبات، حذر بومبيو من أنها سترتكب خطأ باهظا إذا انتهكت العقوبات الأمريكية باستيراد النفط الإيراني بعد يوم غد الأربعاء، الذي تنتهي فيه الإعفاءات الممنوحة لثمانية مستوردين. وأضاف: "سنلاحقها وسنضمن محاسبتها على الانتهاكات التي ارتكبتها".


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق