ثلاث هزائم عربية في أول يومين بمونديال روسيا

موسكو – ديبريفر
2018-06-15 | منذ 1 سنة

هدف المغربي عزيز بوهدوز في مرمى منتخبه

 

  مُنيت ثلاثة منتخبات عربية من أصل أربعة، بالخسارة في أول يومين لنهائيات بطولة كأس العالم لكرة القدم التي تحتضنها حالياً روسيا الاتحادية وتستمر حتى 15 يوليو القادم.

  فبعد أن تعرض المنتخب السعودي إلى هزيمة مهينة من أصحاب الأرض، المنتخب الروسي، بخمسة أهداف دون مقابل في المباراة الافتتاحية للمونديال التي جرت أمس الخميس ضمن المجموعة الأولى، جاء الدور على منتخب مصر الذي خسر اليوم الجمعة بصعوبة من منتخب أوروجواي بهدف وحيد ضمن المجموعة ذاتها، تلاه خسارة منتخب المغرب بهدف دون رد بأقدام أحد لاعبيه في الثواني الأخيرة من المباراة التي جمعته مع منتخب إيران ضمن المجموعة الثانية.

  ويشارك في نهائيات كأس العالم في نسختها الحالية أربعة منتخبات عربية لأول مرة في تاريخ العرب، فإلى جانب المنتخبات الثلاثة، يتواجد المنتخب التونسي في المجموعة السابعة ويفتتح مبارياته بمواجهة صعبة حين يلتقي منتخب انجلترا الاثنين المقبل.

   وفيما قدم المنتخب السعودي عرضاً باهتاً استحق تجاهه تلك الخسارة، قدم المنتخبان المصري والمغربي أداءً جيداً ولم يخسراً إلا بهدف في الوقت القاتل بمرمى كل منهما.

  وتمكن المنتخب المصري في الحد من خطورة منتخب أوروجواي ونجومه، وذلك بأداء دفاعي متوازن قبل يتمكن الأوروجويائي خمينيز من خطف هدف الفوز في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي للمباراة بكرة رأسية، وضعت ثلاث نقاط في رصيد منتخبه محتلاً المركز الثاني للمجموعة الأولى بفارق الأهداف عن روسيا متصدر المجموعة، فيما بقي رصيد مصر خالياً من النقاط محتلاً المركز الثالث بفارق الأهداف عن نظيره السعودي متذيل الترتيب.

منتخب مصر بعد تلقيه الهدف القاتل

 

  أما المنتخب المغربي فقدم مستوى أفضل وتمكن من فرض أفضليته في أوقات كثيرة خلال المباراة التي جمعته مع نظيره الإيراني، وكان المغرب قريب من خطف أول نقطة له في المونديال لولا خطأ لاعبه عزيز بوهدوز الذي سجل برأسه هدف في مرماه عند الدقيقة الخامسة من الوقت بدلا الضائع للشوط الثاني.

  بذلك اعتلى المنتخب الإيراني صدارة المجموعة الثانية برصيد ثلاث نقاط قبل منتخبا اسبانيا والبرتغال اللذان تعادلا الليلة بثلاثة أهداف لكل منهما ليحلا في المركزين الثاني والثالث بنقطة لكل منهما، فيما تذيل منتخب المغرب الترتيب بدون نقاط.

  وتبقى الآمال العربية معلقة على المنتخب التونسي في تحقيق نتيجة إيجابية في الجولة الأولى لدور المجموعات للبطولة حينما يواجه نظيره الإنجليزي الاثنين القادم في المجموعة السابعة التي تضم إلى جانبيهما منتخبي بلجيكا وبنما.

 وتلعب مصر مباراتها الثانية الثلاثاء القادم حينما تواجه روسيا، فيما تواجه السعودية، منتخب الأوروجواي، الأربعاء القادم.

   وتشهد الجولة الثالثة والأخيرة للمجموعة الأولى مواجهة عربية خالصة تجمع منتخبي السعودية ومصر في 25 يونيو الحالي، فيما تلعب روسيا مع الأوروجواي في التوقيت ذاته.

  أما المنتخب المغربي فسيخوض مواجهة صعبه في مباراته المقبلة أمام نظيره البرتغالي الأربعاء القادم، قبل أن يختتم مبارياته في دور المجموعات بمواجهة منتخب إسبانيا في 25 يونيو الجاري.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق