الإمارات تحث طرفي الصراع في جنوب اليمن على المرونة للتوصل إلى حل توافقي

أبو ظبي (ديبريفر)
2019-10-06 | منذ 2 أسبوع

 وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش

Click here to read the story in English

حثت دولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم الأحد، طرفي الصراع في جنوب اليمن، على التحلي بالمرونة والحكمة للتوصل إلى حل توافقي ووقف التصعيد بين الجانبين، مجددة دعمها الكامل لجهود السعودية في "توحيد الصف ومواجهة الانقلاب الحوثي".

وقال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش في تغريدة على تويتر"، "الجهود الكبيرة التي تقوم بها السعودية الشقيقة عبر مفاوضات جدة لتوحيد الصف ومواجهة الانقلاب الحوثي مقدرة وندعمها دعما كاملا وبكل تفاصيلها".

وتستضيف مدينة جدة السعودية منذ أكثر من شهر، محادثات غير مباشرة دعت إليها المملكة بين الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً والمجلس الانتقالي الجنوبي الانفصالي المسلح المدعوم من الإمارات، لإيقاف التصعيد في جنوب اليمن ووضع حل للخلافات، وذلك بعد أن أحكمت قوات الانتقالي الجنوبي المدعومة إماراتياً، سيطرتها في 10 أغسطس الماضي على كامل مدينة عدن التي تتخذها الحكومة اليمنية "الشرعية" عاصمة مؤقتة للبلاد، عقب اشتباكات عنيفة مع قوات الحكومة، استمرت أربعة أيام وأسفرت عن مقتل وجرح المئات من الطرفين.

وأضاف قرقاش "من الضروري أن نرى المرونة والحكمة من الطرفين، الأهم ألا نعود إلى الوضع السابق بل أن نخرج بجبهة أكثر قوة وتماسكاً وعزماً".

وكان يمني مسؤول، في العاصمة السعودية الرياض، كشف الخميس الفائت، عن محتوى بعض بنود مبادرة سعودية قُدمت في حوار جدة الذي ترعاه المملكة، بين الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً والمجلس الانتقالي الجنوبي، في مسعى من التحالف العربي للتوصل إلى حل توافقي بين الجانبين.

ونقلت وكالة " سبوتنيك " الروسية، عن المصدر اليمني قوله، إن هناك اتفاقاً بين الانتقالي و"الشرعية" في بعض النقاط التي تتم مناقشتها حالياً في حوار جدة، فيما تم رفض النقاط الأخرى من جانب "الشرعية"، مشيرا إلى بعض النقاط التي تم حسمها مثل دمج الجهات العسكرية وألوية النخبة واسم رئيس الحكومة.

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق