الأمم المتحدة : ضربات تحرم المئات من تدخلات جراحية منقذة للأرواح في الساحل الغربي لليمن

صنعاء (ديبريفر)
2019-11-08 | منذ 4 يوم

Click here to read the story in English

أكدت الأمم المتحدة وقوع أضرار بالغة في مستشفى رئیسي یخدم مئات الآلاف من الیمنیین وذلك جراء الضربات التي وقعت الأربعاء في مدينة المخاء بمحافظة تعز على الساحل الغربي للیمن.

وقال مكتب المنسق المقیم ومنسق الشؤون الإنسانیة في الیمن ، في بيان وصلت نسخة منه إلى وكالة "ديبريفر" للأنباء إن المستشفى الذي تدیره منظمة أطباء بلا حدود أجبر على إغلاق أبوابه وتم تدمیر مخزنه الكبیر الذي یحوي مستلزمات طبیة.

وحسب منسقة الشؤون الإنسانیة في الیمن لیز غراندي "سيُحرم مئات الآلاف من الأشخاص على طول الساحل الغربي ممن یحتاجون لمساعدات طوارئ، منھم المئات ممن ھم بحاجة لتدخلات جراحیة لإنقاذ الأرواح كل شھر،  من الحصول على المساعدة التي یحتاجونھا بسبب ھذه الضربات"، التي لم تحدد مصدرها.

وأضافت غراندي "ھذا أمر صادم وغیر مقبول نھائیاً"، مشددة على أن "المنشآت الطبیة محمیة بموجب القانون الإنساني الدولي".

وأشار البيان الأممي إلى المستشفى المستهدف ھو المرفق الوحید الذي یوفر خدمات الطوارئ الطبیة ورعایة التولید والجراحة لنصف ملیون شخص على طول الساحل الغربي.

وتقع مدینة المخاء على بعد 180 كم جنوب مدینة الحدیدة وتحیط بھا خطوط تماس من الشمال والشرق.

وكانت منظمة أطباء بلاحدود أعلنت يوم الخميس، تعليق العمل في مستشفى تديره بمدينة المخا الساحلية جنوب غربي اليمن، بعد تعرضه لأضرار .

وقالت المنظمة في بيان نشرته على "تويتر"، "تدمّر جزئياً مستشفى تديره منظّمة أطباء بلا حدود في المخا في جنوب غرب اليمن ، وذلك مساء يوم الأربعاء عند استهداف هجوم جوي لمبانٍ محيطة به، من بينها مستودع عسكري".

وأضافت المنظمة "تواجد في المستشفى وقت وقوع الحادث 30 مريضاً و35 عاملًا. لحسن الحظ، لم يتضرّر أحد من بينهم وتم إجلاؤهم على وجه السرعة من المبنى".

واكدت أن  "معظم المرضى استطاعوا الخروج من المنطقة بمفردهم، في حين عملت فرق المنظّمة على نقل المرضى الذين كانوا في حالة حرجة إلى مستشفى آخر في المخا، من بينهم رضيعين اثنين حديثي الولادة".

وأشار البيان إلى أن أطباء بلا حدود افتتحت مستشفى المخا في أغسطس  2018 لتقديم الرعاية الجراحية الطارئة للمرضى المصابين بجروح نتيجة النزاع، وكذلك لتقديم خدمات جراحية طارئة أخرى مثل إجراء عمليات الولادة القيصرية في حالات الولادة المعقّدة.

واتهمت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، جماعة الحوثيين (أنصار الله) بشن هجمات بصواريخ وطائرات مسيرة مساء الأربعاء، على مخازن الإمداد والتموين العسكري في مدينة المخا، ما أدى إلى مقتل ستة مدنيين وإصابة ستة آخرين.

ولم يصدر عن الحوثيين أي تعليق بشأن الهجوم حتى لحظة كتابة هذا الخبر.

ودأب الحوثيون، على إطلاق طائرات مسيرة وصواريخ باليستية تجاه مواقع الجيش اليمني في عدة جبهات، في حين يعلن الجيش التصدي لبعض تلك الطائرات وتدميرها.

وتسببت الحرب المستمرة للعام الخامس في تردي الأوضاع في اليمن، حيث بات معظم السكان بحاجة إلى مساعدات إنسانية.

 

 


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet

آخر الأخبار

إقراء أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق