الأمم المتحدة تتهم الحوثيين بإعاقة وصول المساعدات الانسانية للمحتاجين في اليمن

ديبريفر
2022-08-10 | منذ 4 شهر

نيويورك (ديبريفر) - اتهمت الأمم المتحدة، الأربعاء، جماعة أنصار الله (الحوثيين) بعرقلة وصول المساعدات الانسانية للمحتاجين في اليمن..

موضحة أن القيود التي يفرضها الحوثيون على العاملين في المجال الإنساني وتحركاتهم تسببت في إعاقة وصول أغلب المساعدات الإنسانية إلى الجوعى والمحتاجين خلال الربع الثاني من العام الجاري 2022.

وقال تقرير حديث صادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (unocha)، أنه رصد 532 حادثة تقييد وصول للمساعدات الإنسانية، أبلغ عنها الشركاء في المجال الإنساني، خلال الفترة (أبريل، مايو، يونيو) من العام الجاري.

وأضاف التقرير أن جماعة الحوثي مسؤولة عن حوالي 89% من تلك الحوادث التي تسببت في عرقلة وصول المساعدات للمحتاجين بالمناطق التي تسيطر عليها الجماعة، في الأجزاء الشمالية والغربية من البلاد.

وأشار إلى أنه في مناطق سيطرة الحوثيين، "أصبحت العمليات والأنشطة التي تتطلب سفر موظفات صعبة للغاية لجميع الوكالات الإنسانية حيث تطلب السلطات المحلية وجود محرم (قريب ذكر) لمرافقة عاملة إغاثة يمنية عند السفر في مهام ميدانية، ما أدى إلى إلغاء العمل الميداني".

وذكر التقرير الأممي أن سلطات الحوثيين فرضت أيضاً قيوداً رئيسية أخرى تتعلق بالحركة داخل اليمن وخارجه وأثرت على حركة جميع عمال الإغاثة اليمنيين.

لافتاً في السياق  إلى أن التحديات التي تواجه العمل الميداني والزيارات وتسليم المساعدات، تتمثل في عرقلة حركة موظفي الوكالات الإنسانية والسلع، ورفض منح تصاريح السفر أو التأخير وإلغاء البعثات.

وأضاف أن هذه العراقيل "كانت سائدة في جميع المناطق التي تسيطر عليها جماعة الحوثيين، ومؤخراً امتدت نحو عدد قليل من المحافظات الخاضعة لتأثير القبائل في مناطق سيطرة الحكومة اليمنية المعترف بها، مثل مأرب وأبين ولحج".

وأكد التقرير بأن هذه القيود البيروقراطية أثرت على 5.5 مليون شخص في أمس الحاجة إلى المساعدات الإنسانية في اليمن.


لمتابعة أخبارنا على تويتر
@DebrieferNet

لمتابعة أخبارنا على قناة "ديبريفر" في التليجرام
https://telegram.me/DebrieferNet